كتاب اغرب شخصيات التاريخ pdf برابط واحد

كتاب اغرب شخصيات التاريخ pdf
اسم الكتاباغرب شخصيات التاريخ
اسم المؤلفرمزي المنياوي
تاريخ النشر2014
حجم الكتاب10.94 MB
Rating: 5.0/5. From 1 vote. Show votes.
Please wait...

نبذة عن كتاب “أغرب شخصيات التاريخ”:

هذا الكتاب هو محاولة للوقوف على أغرب الشخصيات التي عرفها التاريخ ووجه الغرابة في شخصية أصحابها، من خلال تتبع مواقفهم، وعاداتهم، وقراراتهم، وأفعالهم وسلوكياتهم .

تطالع في الكتاب أغرب الحكام في التاريخ مثل كاليجولا المجنون الذي عين حصانه بالبرلمان، وإمبراطور روما نيرون الذي أحرق المدينة بقرار رسمي، والإمبراطورة مسالينا، التي أباحت الرذيلة وقننت الرشاوى، و الإمبراطور كي شي هوانغ الذي كان يستعد لكي يحكم العالم الآخر بعد موته، وقراقوش وأحكامه العجيبة، والحاكم بأمر الله الذي حرم الملوخية ومنع التمر.

من الشخصيات التي أوضحها كتاب “أغرب شخصيات التاريخ”:

  • إيدي أمين دادا: واحد من أكثر الحكام قسوة حيث كان “أمين دادا” ديكاتورا عسكريا ورئيسا لـ دولة أوغندا ما بين 1971 و1979، تميزت فترة حكمه بانتهاك حقوق الإنسان والقمع السياسي والاضطهاد العرقي، والقتل خارج نطاق القضاء وطرد الهنود من أوغندا. وتتراوح تقديرات القتلى من 80 ألف إلى 500 ألف قتيل.
  • أتيلا الهوني: “أتيلا الهوني” كان حاكم الهون من 434 إلى 453 ميلادية، وكان زعيم امبراطورية “هونيتش” التي امتدت من نهر الأورال إلى نهر الراين ومن نهر الدانوب من إلى بحر البلطيق، ويعتبر أتيلا واحد من أكثر الحكام شرا في التاريخ فهو مثال للقسوة والجشع، حيث استطاع أن يعبر نهر الدانوب مرتين وينهب البلقان ولكن لم يستطع السيطرة على مدينة القسطنطينية.
  • جنكيز خان: كان “جنكيز خان” أو إمبراطور “خان العظيم” مؤسس الإمبراطورية المغولية والتي تعتبر أكبر امبراطورية متصلة ببعضها في التاريخ، ويقال انه جاء الى السلطة من خلال توحيد العديد من القبائل البدوية في شمال شرق آسيا، بعد تأسيس الإمبراطورية، وكان على رأسها كمحارب وكإمبراطور استطاع احتلال معظم الدول في أوراسيا، وقد كانت كل القبائل تحت سلطته هو وعائلته في دولة عسكرية تطبق فيها القوانين بشكل صارم.
  • بول بوت: كان “بول بوت” زعيم الخمير الحمر في دولة كمبوديا في الفترة من عام 1976 إلى 1979 ميلادية، وأصبح “بول بوت” زعيم كمبوديا في 17 أبريل 1975، وخلال الفترة التي قضاها في السلطة، أجبرت حكومته الشيوعية الراديكالية في عمليات الإجلاء الجماعي للمدن، قتل وتشريد ملايين من الناس، وترك إرثا من المرض والجوع. تحت قيادته تسببت حكومته في وفاة مليون شخص على الأقل جراء العمل القسري والتجويع والمرض والتعذيب أو الإعدام.

السابق
تحميل موسوعة الاديان والمذاهب المعاصرة.pdf برابط واحد
التالي
تحميل كتاب انا بخير pdf مجانا

اترك تعليقاً