Generic selectors
عرض النتائج المتطابقة فقط
بحث في عناوين الكتب
بحث في المحتوى
Search in posts
Search in pages
كتاب ماذا يعني انتمائي للاسلام
  • كتاب ماذا يعني انتمائي للاسلام

نبذة عن كتاب “ماذا يعني انتمائي للاسلام”:

يقع هذا الكتاب في جزئين اثنين، الجزء الأول منه يعرض الصفات الواجب توافرها في الإنسان، ليكون مسلماً، فهو يبين الشروط التي يجب توفرها في كل من انتمى لهذا الدين.

والداعي لهذا، أن كثيراً من الناس هم مسلمون بالهوية، أو مسلمون لأنهم ولدوا من أبوين مسلمين، وهؤلاء لا يدركون في الحقيقة معنى انتمائهم للإسلام؟ ولا يعرفون مستلزمات هذا الانتماء، ولذلك تراهم في واد والإسلام في واد؟

أجزاء الكتاب:

  • غاية الجزء الأول من هذا الكتاب هي الإجابة على هذه التساؤلات جميعاً، وتبيان ما يطلبه الإسلام من المسلم ليكون انتمائه للإسلام انتماء صحيحاً وحقيقياً.
  • الجزء الثاني من الكتاب فيبين وجوب العمل للإسلام والانتماء للحركة الإسلامية، كما يعرض لمواصفات الحركة الإسلامية وأهدافها ووسائلها وفلسفتها وطريق عملها والصفات الواجب توفرها في المنتمين إليها.

وتجدر الإشارة أن كل الأحداث التي تجري في العالم الإسلامي بوجه عام وفي المنطقة العربية بوجه خاص تؤكد حقيقة كبرى وهي أن الأمة تعيش فراغاً قاتلاً في شتى نواحي حياتها.

قراءة في حياة مؤلف كتاب “ماذا يعني انتمائي للإسلام”:

ولد فتحي يكن في مدينة طرابلس بلبنان، وتعود أصول عائلته إلى تركيا، وهو متزوج من منى حداد، وحائز على الدكتوراه في الدراسات الإسلامية واللغة العربية.

أسس مع زوجته جامعة إسلامية خاصة وهي جامعة الجنان في طرابلس، وهي من القليلات بين نساء الحركة اللاتي عرفن بجهدهن الفكري والدعوي. وله أربع بنات وولد، توفي عصر السبت يوم 20 جمادى الثانية عام 1430 هـ الساعة الرابعة والدقيقة ال45 عن عمر يناهز 76 عام.

اسم الكتاب كتاب ماذا يعني انتمائي للاسلام
اسم المؤلف غير معروف
تاريخ النشر 2000
حجم الكتاب 184.8 KB
القسم كتب اسلامية
ملاحظات للإبلاغ عن رابط لا يعمل أو كتاب له حقوق
  • تحميل الكتاب
  • تعليقات الفيس بوك