روايات عربية pdf

رواية زائرات الخميس pdf

Share Button

اقتباس عن رواية زائرات الخميس:

الأطفال لا ينسون. يكبرون قاطعين عهدًا على أنفسهم ألّا يكرّروا أخطاء آبائهم في حقهم. لكنهم، في التفافات طرق الحياة، يستيقظون فجأة ليُدركوا أنهم صاروا نسخًا أشدّ سوادًا من آبائهم. فعندما تزوّجت مشاعل زوجها الرابع، كانت أمها الفائضة بالحياة والغواية ومحبّة الرجال قد تزوّجت زوجها الرابع أيضًا.
وعندما عيّرتها بأنها رمتها على والدها عندما تطلّقت منه، كانت هي أيضًا ترمي صغارها في بيوت آبائهم. تدخل مشاعل في نفسها، تراجع ذاكرتها كلّها، وتعيد أشرطة المحاكمات التي أجرتها في خيالها. هل تُدرك حينها أسبابهم؟ هل يساعدها مجلس الخميس الذي يفيض بزائراته من المراهقات العاشقات الصغيرات وأمهاتهن الحكيمات على فهم الحياة وظروفها؟ هل تسامحهم عندما باتت تشبههم إلا قليلا؟

الجدل الذي أثارته رواية” زائرات الخميس”:

أثارت الرواية الأخيرة للكاتبة والروائية والإعلامية السعودية بدرية البشر جدلًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي، منذ اللحظة الأولى لصدورها في مطلع العام الجاري، وخاصةً بعد إعلان مكتبة جرير _ أكبر المكتبات بالمملكة_ سحبها؛ بسبب انتقادها واتهام محتواها بالإباحية.

البعض كان يرى أنّ سماح الرقابة بطباعة الرواية هو أمر غير مقبول ومثير للاستياء، وكانت هناك مطالبات بضرورة إيقاف الكتاب وتوجيه العقاب لمؤلفته على ما جاء في الرواية من محتوى غير لائق، وحكايات خادشة للحياء لا تصلح إلّا للكبار فقط مثلما وصفها البعض.

آراء بعض القراء:

تشرد الرواية قصة حياة مشاعل وطفولتها الأليمة التي أثرت في حياتها وعلى قراراتها المستقبلية، يتضح للقارء أهمية مرحلة الطفولة في تشكيل شخصية الفتاة ومخاطر ومساوىء الطلاق عليهن، كما أن الرواية تطرقت لأمورٍ أخرى مثل العلاقات الخاطئة مع الشباب العابث وما تؤول إليه من مخاطر على الفتاة، وتطرقت أيضا إلى نتائج الاختيار الخاطئ في الزواج والآثار الناجمة عن الكذب بين الأزواج وتأثير صديقات السوء، تمنيت لو أن الكاتبة امتنعت عن سرد بعض التفاصيل الخادشة للحياء حتى يتسنى لجميع الفئات قراءتها.

السيرة الذاتية للكاتبة “بدرية البشر”:

بدرية البشر هي كاتبة وروائية وإعلامية سعودية، وُلدت عام 1967، تم نشر مجموعتها القصصية الأولى “نهاية اللعبة” في عام 1992، وفي عامي 1996 و 1999 نشرت مجموعات أخرى بعنوان “مساء الأربعاء” و “حبة الهال”، ونشرت في العام 2005 رواية “هند والعسكر”، وكتاب “معارك طاش ما طاش” الذي تعامل مع الجدل السائد حول مسلسل “طاش ما طاش” السعودي الساخر، بالإضافة إلى رواية “نرد النساء” و”غراميات شارع الأعشمي” وغيرها الكثير من الأعمال.

“البشر”حاصلة على بكالوريوس في الدراسات الاجتماعية من جامعة الملك سعود بالرياض، وعملت في مجال الخدمة الاجتماعية، ثم حصلت على درجة الماجستير في الآداب، وقامت بالتدريس في الجامعة إلى جانب عملها بالصحافة، في عام 2005 حصلت على درجة الدكتوراة في فلسفة الاجتماع من الجامعة اللبنانية ببيروت في ذات الوقت الذي كانت تعمل فيه بصحيفة الشرق الأوسط.

الرواية من هنا