Generic selectors
عرض النتائج المتطابقة فقط
بحث في عناوين الكتب
بحث في المحتوى
Search in posts
Search in pages
ليلة القدر
  • دعاء ليلة القدر مكتوب

ليلة القدر عند المسلمين:

تعرّف ليلة القدر بأنّها الليلة التي أنزل الله تعالى فيها القرآن الكريم على الرّسول محمد عليه السّلام بواسطة جبريل عليه السّلام، فنزل متفرّقاً حسب الوقائع والأحداث التي يمرّ بها الرّسول محمّد عليه السّلام، وكان أوّل ما نزل منه كان في صباح ليلة القدر خمس آياتٍ من سورة العلق.

هذه الليلة إن صحت فيها الصلة، وصحّ فيها الإقبال، وصحّ فيها الدعاء، خير من أن تعبد الله ثمانين عاماً عبادة جوفاء، ليلة القدر خير من ألف شهر، أرجو الله سبحانه وتعالى أن يتقبل دعاءنا، نغمض أعيننا ونتوجه إلى ربنا، ونستحضر عظمة الله عز وجل، ونؤمن في قلوبنا على الدعاء.

أسباب تسميتها بـ ليلة القدر:

  • سميت ليلة القدر من القدر وهو الشرف كما نقول: فلان ذو قدر عظيم أي: ذو شرف.
  • أنه يقدر فيها ما يكون في تلك السنة، فيكتب فيها ما سيجري في ذلك العام، وهذا من حكمة الله عز وجل وبيان إتقان صنعه وخلقه.

ومعنى القدر: التعظيم أي أنها ليلة ذات قدر، لهذه الخصائص التي اختصت بها، أو أن الذي يحييها يصير ذا قدر.
وقيل: القدر التضييق، ومعنى التضييق فيها: إخفاؤها عن العلم بتعيينها، وقال الخليل بن أحمد: إنما سميت ليلة القدر؛ لإن الأرض تضيق بالملائكة لكثرتهم فيها تلك الليلة، من (القدر) وهو التضييق، قال تعالى:(وأما إذا ما ابتلاه فقدر عليه رزقه) أي: ضيق عليه رزقه.
وقيل: القدر بمعنى القدَر – بفتح الدال – وذلك أنه يُقدّر فيها أحكام السنة كما قال تعالى: (فيها يفرق كل أمر حكيم)؛ولأن المقادير تُقدر وتكتب فيها.

دعاء ليلة القدر:

اللهم إنا نستعينك ونستهديك، ونستغفرك ونتوب إليك، ونتوكل عليك، ونثني عليك الخير كله، نشكرك ولا نكفرك، ونخلع ونترك من يفجرك.
اللهم إياك نعبد ولك نصلي ونسجد، وفيك نسعى ونحفد، نرجو رحمتك ونخشى عذابك، إن عذاب الجد بالكفار ملحق.
اللهم لك الحمد بكل نعمة أنعمت بها علينا، في قديم أو حديث، أو خاصة أو عامة، أو سر أو علانية، لك الحمد بالإسلام، ولك الحمد بالإيمان، ولك الحمد بالقرآن، ولك الحمد على ما يسرت لنا من إتمام القرآن، والتوفيق للصيام والقيام، لك الحمد كثيراً كما تنعم كثيراً، ولك الشكر كثيراً كما تجزل كثيراً، لك الحمد على نعمك العظيمة وآلائك الجسيمة، لك الحمد بكل نعمك علينا يا رب العالمين، لك الحمد على ما أتممت علينا شهرنا، وعلى ما يسرت لنا من إتمام قرآننا يا رب العالمين، لك الحمد على نعمك العظيمة وآلائك الجسيمة حيث أرسلت إلينا أفضل رسلك، وأنزلت إلينا أفضل كتبك، وشرعت لنا أفضل شرائعك، وجعلتنا من خير أمة أخرجت للناس، وهديتنا لمعالم دينك التي ليس بها التباس.

لتحميل الدعاء كامل من هنا

اسم الكتاب غير معروف
اسم المؤلف غير معروف
تاريخ النشر 2018
حجم الكتاب 99.46 KB
القسم كتب اسلامية
ملاحظات للإبلاغ عن رابط لا يعمل أو كتاب له حقوق
  • تحميل الكتاب
  • شاهد أيضاً

    تعليقات الفيس بوك