روايات عربية pdf

تحميل كتاب رسائل حريمي جدا pdf النسخة الاصلية

Share Button

نبذة مختصرة عن كتاب “رسائل حريمي جداً”:

مجددًا تصدر “غادة كريم” بكتاب إجتماعي إنساني رقيق، في هذه المرة توجه الكاتبة أربعين رسالة تخاطب بها المرأة، والعلة في اختيار عدد الرسائل كما أوضحت هي دلالة الرقم ما بين ولادة الحياة وفراق الموت، فـ الرحم ينزف أربعين يوما بعد ولادة الطفل، ويعلَن الحداد أربعين يومًا بعد وفاة الروح، ولعل هذه الرمزية هي التي أعطت طابعًا خاصًا لمضمون الرسائل.

الكتاب به العديد من الموضوعات المتنوعة التي نجدها في أي علاقة بين الرجل والمرأة، وبالأخص ما بعد الزواج واكتساب الأمومة، والأهم من ذلك ما يميز الكتاب عن سابقه هو تركه لبعض الأسئلة يجيب عليها الشخص كي يحدد مسار علاقته مع الطرف الآخر.

واستطاعت كريم المزج بين التجربة الذاتية بالعامة بأسلوب قصصي شيّق، وبين الرؤية التحليلية لبعض القضايا التي تطرأ بين أي طرفين، التي إن بحثنا فيها بعقلانية سنجد أنها لا تستحق، وأن الحياة أبسط من ذلك بكثير.

كما تطرقت الكاتبة إلى التحليل النفسي لكل من طبيعة الأنثى والذكر بشكل غير مباشر وأحيانًا بشكل مباشر؛ ليقف القارئ بين نقطة التقاء بين الطبيعتين ويعرف من أين تأتي التناقضات والخلافات التي تثار في العلاقات بعد خفوت سحر الحب في البداية.

مآخذ على كتاب “رسائل حريمي جداً”:

ما يعيب الكتاب أنه رغم موضوعية الكاتبة في أغلب الأمور إلا أنها وقعت في فخ التعميم في أكثر من موضع حول الرجال، ورسم الكلاشيه الفيمنيستي المعروف بأن الرجل هو الوحش المفترس والمرأة هي الملاك الوديع، كذلك عدم مراجعته لغويًّا لاحتواءه بعض الأخطاء الكتابية في جزء العاميّة منه تحديدا، وأعتقد أن ذلك الأمر مسؤولية دار النشر.

الكتاب في نقاط :

*الكتاب يناسب المتزوجين أو المقبلين على الزواج، عبارة عن أربعين رسالة بلسان حال كل امرأة لا تستطيع التعبير عن مشاعرها أو لا تملك الوقت أو القدرة على فهم ما تعانيه.

*رسائل فيها الكثير من المواضيع المتنوعة التي تتعلق بحياة المرأة والرجل، مواضيع جميلة وواقعية، إلا إنها جاءت باللغة المصرية التي قد يحبها البعض، ولكن برأيي لو كُتبت باللغة الفصحى لكانت أجمل .!

*رسائل تكشف المكنون و المخبوء داخل كل امرأة، كذلك هي للرجل ليعرف المرأة أكثر ويصبح التعامل بينهما أسهل.

اقتباس من الكتاب:

” تمنيتُ أن تصلني تلك الرسائل يومًا،أن اقرأ الخريطة جيدًا قبل أن أخوض التجارب تائهة أحارب وحدي في هذا العالم، ولأني لم أجد من يدلني على الطريق، كتبتُ للنساءِ رسائل عمَّا يدور داخل عقلها وقلبها، قفزت بكُلّ شجاعة من خانة المرسل إليه إلى خانة المرسل، أردت أن أعبِّر عن لسان حال كل امرأة .. لتعرف أنها ليست وحيدة في هذا العالم القاسي، كلنا نعاني ما تعانين يا عزيزتي، لكنكِ لا تعرفين ذلك، وسويًّا .. سوف تؤنس تلك الكلمات عالمك، بعد ولادة روح ينزف الرحم أربعين يومًا، وبعد أن تموت روح نعلن الحداد أربعين يومًا أيضًا، شيءٌ ما في هذا الرقم يربط بين الحياة والموت،لذلك.. هذه رسائلي الأربعين إليك”

الكتاب من هنا