كتب اسلامية pdf

دعاء اليوم السابع عشر من شهر رمضان

Share Button

سلوكيات مستحبة في رمضان:

أولًا: الصدقة

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن صدقة السر تطفىء غضب الرب تبارك وتعالى } [صحيح الترغيب].

وروى البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما، كان رسول الله صلى الله عليه و سلم أجود الناس، وكان أجود ما يكون فى رمضان حين يلقاه جبريل عليه السلام، وكان يلقاه كل ليلة في رمضان فيدارسه القرآن فلرسول الله صلى الله عليه و سلم أجود بالخير من الريح المرسلة .

ثانيًا: عمرة رمضان

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “عمرة فى رمضان كحجه معى”. (متفق عليه)

ثالثًا: السحور

وقد اجتمعت الأمة على استحبابه، فعن أنس رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال: “تسحروا فإن السحور بركة” رواة البخارى و مسلم

رابعًا: تعجيل الفطر

يستحب للصائم أن يُعجل الفطر متى تحقق غروب الشمس فعن سهل بن سعد رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال: “لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر” رواه البخارى و مسلم.

وينبغي أن يكون الفطر رُطبات وتراً فإن لم يجد فعلى الماء، فعن انس رضى الله عنه قال: “كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يُفطر على رطبات قبل أن يُصلى، فإن لم يكن فعلى تمرات، فإن لم تكن حسا حسوات من ماء رواة ابو داود و الحاكم، وصححه الترمذي وحسنه.

يتبع في مقالات أخرى …

دعاء اليوم السابع عشر من رمضان:

عن ابن عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله: “اللَّهُمَّ اهْدِنِي فِيهِ لِصَالِحِ الْأَعْمَالِ، وَ اقْضِ لِي فِيهِ الْحَوَائِجَ وَ الْآمَالَ، يَا مَنْ لَا يَحْتَاجُ إِلَى السُّؤَالِ، يَا عَالِماً بِمَا فِي صُدُورِ الْعَالَمِينَ “.

ثواب الدعاء:

“مَنْ دَعَا بِهِ غُفِرَ لَهُ وَ لَوْ كَانَ مِنَ الْخَاسِرِينَ”.