سير وتراجم ومذكرات

تحميل رواية حليب أسود pdf برابط واحد

Rating: 5.0/5. From 1 vote. Show votes.
Please wait...
Share Button

نبذة عن رواية “حليب اسود”:

فى رواية “حليب أسود” تسرد الروائية التركية “إليف شافاق” بعمق وتفصيل يحملان التشويق والإثارة تجربتها ومعركتها مع اكتئاب ما بعد الولادة الذي يصيب المرأة عادة، وبعد أن نجحت في تخطي فترة الاكتئاب، استفادت من تلك التجربة العصيبة وشعرت بأنها ولدت من جديد، لتحول بذكاء حليب الأمومة الأبيض إلى حبر سائل أسود اللهو يموج بالعواطف.

تنقل التركية أليف شفق في رواية “حليب أسود” الصراعات التي اعتملت في داخلها قبيل زواجها ثم أثناء حملها بابنتها وإنجابها، ثم يوميات الكاتبة الأم، ومحاولات التوفيق بين الكتابة والأمومة، والتساؤل عما إن كان أحد الأمرين يعارض الآخر أو يقف في طريقه.
كما أن الرواية تخوض في مواضيع الأمومة والكتابة والأدب، وتعرض مختلف الآراء التي تتناول هذه العلاقة الشائكة، وتنقل حكايا عدد من الأمهات الكاتبات، وبعض حكايات أولئك اللائي فضلن الكتابة على الأمومة، وتنقل وجهات نظرهن ودفاعهن عن اختياراتهن، معلقة عليها تارة، ومعجبة بهن تارة أخرى.

وصفت المؤلفة روايتها بأنها ترجمة مواجهتها لـ تعددها الداخلي، وكيف تعلمت أن تتحد وتصير واحدة؛ حيث كانت تقدم نفسها على أنها كاتبة عالمية، ومحبة للصوفية، وسلمية، ونباتية. وتغير ذاك الترتيب بعد أن أصبحت أمًّا.

سبب التسمية:

ترمز المؤلفة في روايتها “حليب اسود” عبر المزج بين الحليب والسواد إلى السوداوية التي تلبستها بعد الولادة، وكيف حولت تلك السوداوية الحليب الذي ترضعه لابنتها إلى لون أسود متخيل، وذلك في إشارة إلى الإغراق في الكآبة، في حين أن الحليب يرمز إلى البياض والسلام والأمان والبراءة والطفولة، ويأتي الجمع بين نقيضين للدلالة على غنى الواقع بمختلف النقائض التي ترسم صورة الحياة في النهاية.

آراء القراء في رواية “حليب اسود”:

رواية “حليب أسود” تثير في نفوسنا دافع البحث عن حلول لقضية مجتمعية هامة تواجه المرأة فقط، ألا وهو صراع الأدوار الناتج عن الضغط الذي يقع على كاهلها كونها الزوجة والأم والأخت والكاتبة أو العاملة، ليس كل هذه الأدوار فحسب، بل أيضًا إتقان هذه الأدوار هو أمر ضروري وغير مسموح التقصير فيه، ربما سيثير في أنفسنا ضرورة المساواة لحل تلك القضية، فـ الإنصاف بوقع التربية على كاهل الأب و الأم معًا فعلًا قد يسهم بإيجاد عائلة سعيدة بكلّ أفرادها.

التحميل من هنا